التربة و التسميد

أنواع التربة الزراعية

تعرف على أنواع التربة الزراعية الخمسة الرئيسية و خصائص كل منها بشكل شيق و مثير، لا يسعنا القول سوى أن التربة للنبات كالأرض بالنسبة للإنسان، بدونها تنعدم الزراعة وتختفي، هكذا الأرض للإنسان من دونها ينعدم الثبات والاستقرار. التربة تعد من أساسيات الزراعة، رُغم ما يشهده المجال الزراعي من تطورات عدة مثل الزراعة خارج التربة، إلا أنها تبقى ما يمثل الزراعة على أرض الواقع. فعلى مر التاريخ البشري، قد أثرت علاقتنا مع التربة على قدرتنا على زراعة المحاصيل وأثرت على نجاح الحضارات. حيث تظل مصادر الغذاء تؤكد أن التربة أساس الزراعة.

التربة هي الطبقة السطحية التي تتألف من جزيئات غير عضوية وعضوية والتي تغطي معظم سطح الأرض. وتوفر التربة الدعم الهيكلي ومصدر المياه والعناصر المغذية للنباتات المستخدمة في الزراعة. وتختلف أنواع التربة الزراعية اختلافًا كبيرًا في الخصائص الكيميائية والفيزيائية والتي تعتمد على عمر التربة وعلى الظروف كالمواد الأساسية والمناخ والتضاريس والغطاء النباتي والتي بموجبها تم تشكيلها.

الأنواع:

توجد خمسة أنواع للتربة يعرفها المزارعين، وكل تلك الأنواع هي مزيج من ثلاثة أنواع فقط من جزيئات الصخور المتحللة بفعل الهواء وهي: الطين والرمل والطمي. لذا فإن بالطريقة التي يتم مزج هذه الجزيئات الثلاثة تتعرف على نوع التربة وملمسها وخصائصها الأخرى المتعلقة بها.

التربة الرملية

تحتوي التربة الرملية على أكبر الجزيئات بين أنواع التربة المختلفة. وتتميز بجفافها وملمسها الرملي، ونظرًا لاحتوائها على أكبر نسبة من الجزيئات والتي تغطي مساحة كبيرة منها، فإنها لا تحتفظ بالماء كما هو معروف عن الرمل بخلاف أنواع التربة الأخرى.
إذ تستنزف المياه بصورة سريعة وبشكل مباشر لأماكن الجذور التي لا يمكن الوصول إليها ولا سيما جذور الشتلات. ومن خصائص هذه التربة، أن النباتات لا تحظى بفرصة استخدام المواد المغذية في التربة الرملية بشكل أكثر كفاءة لإن تلك المغذيات تُحمل بعيدًا عن التربة بفعل الجريان السطحي.

أنواع التربة الزراعية: التربة الرملية

التربة الرملية أكثر أنواع التربة إنتشاراً على سطح الأرض

ومن ايجابيات التربة الرملية أنها خفيفة للتعامل معها وترتفع درجة حرارتها بشكل أكبر بكثير في فصل الربيع. جدير بالذكر أنه يوجد أختبار بسيط و طريف يساعدك في التعرف على أي نوع من أنواع التربة ذلك بالقيام بترطيب التربة الماثلة أمامك في العينة ثم ضعها على يدك و حاول تشكيل كره منها براحتي يديك للتحقق من الجزئيات التي تسيطر على تركيبتها. ستلاحظ بالنسبة للتربة الرملية؛ عند لفّها في راحة يدك، لن تتشكل أي كرة وستتفكك بسهولة بين أصابعك.

التربة الطميية “الغرينية”

تحتوي التربة الطميية على جزيئات أقل من التربة الرملية لذا فهي ناعمة الملمس. وعندما تبلل وتُرطب تلك التربة فإنها تصبح ناعمة كالصابون. وعند لفّها بين راحتي يديك، فإنها تترك آثارًا على يدك نظرًا لخصائصها المذكورة.

أنواع التربة الزراعية: التربة الطميية

التربة الطميية “الغرينية”

تحتفظ تلك التربة بالمياه لفترة أطول، ولكن لا يمكنها الحفاظ على العناصر الغذائية بالقدر الكافي على الرغم من أنها خصبة إلى حد ما. ونظرًا لخاصية احتفاظها بالرطوبة، فإنها باردة و رديئة الصرف. والتربة الطميية يمكن دمجها وضغطها بسهولة، لذا تجنب الضغط عليها أثناء العمل. كما أنها يمكن أن تصبح سيئة التهوية.

التربة الطينية

تحتوي التربة الطينية على أصغر الجزيئات التي تتألف منها كافة أنواع التربة، لذا فهي تتميز بميزات تخزين المياه والحفاظ عليها. كما أنها لزجة الملمس عندما تكون رطبة ولكنها تصبح ناعمة عندما تجف. ونظرًا لحجم جزيئاتها الصغير واستقرارها، تمر نسبة هواء قليلة من بين الفراغات. وبسبب صرفها البطئ للمياه، فإنها تحتفظ بالمغذيات النباتية بشكل أكثر احكامًا. لذا فتلك التربة غنية بالمواد الغذائية للتيح للنباتات النمو بشكل أفضل.
وتتميز تلك التربة ببرودتها، وتستغرق وقتًا طويلا في فصل الربيع حتى ترتفع حراراتها، كما أن المياه المحتَفَظة بداخلها تحتاج أيضًا إلى ارتفاع حرارتها.

أنواع التربة الزراعية: التربة الطينية

أكثر أنواع التربة الزراعية خصوبة

لتلك التربة جانب سلبي عند العمل عليها؛ وهو أنها تصبح ثقيلة جدًا للعمل عليها عندما تجف. وقد تتحول لتصبح شديدة ومكتنزة وخاصة أثناء أشهر فصل الصيف، مما يجعل التعامل معها صعبًا. ويجب الأخذ في الحسبان، أن التربة الطينية عندما يتم العمل عليها وهي رطبة، تكون أكثر عُرضة للضرر. من السهل تشكيل تلك التربة عند إجراء الإختبار المشار إليه للتحقق من جزيئاتها.

تربة الخُث

تتميز تلك التربة بلونها البني الداكن أو الأسود، وهي تربة لينة تُضغط بسهولة نظرًا لاحتوائها على نسبة عالية من الماء بداخلها وهي تربة غنية بموادها العضوية. ومن الجدير بالذكر، أن تلك التربة بدأت بالتشكل على سطح الأرض منذ أكثر من أكثر من 9,000 سنة مع تسارع ذوبان الأنهار الجليدية.

أنواع التربة الزراعية: تربة الخُث

أرض زراعية تحوي كميات من تربة الخث

وعلى الرغم من كون هذه التربة تميل إلى كونها مشبعة بالماء بشكل كبير، ولكنهاعندما تستنزف تلك المياه، تصبح جيدة للاستخدامها في الزراعة. وفي فصل الصيف تكون تلك التربة جافة جدًا وتصبح قابلة لتحفيز حدوث الحرائق بسهوله.
مع ذلك فإن أكثر الخصائص المرغوب بها والمفضلة في تربة الخث تتمثل في قدرتها على الاحتفاظ بالماء خلال شهور الجفاف وقدرتها على حماية الجذور من التلف خلال الأشهر الرطبة جدًا.

التربة الطُفاليّة “الصفراء”

أنواع التربة الزراعية: التربة التربة الطُفاليّة

صورة توضيحية للتربة التربة الطُفاليّة

تعتبر أفضل أنواع التربة الزراعية، حيث تتكون من نسبة 40% من الرمل، و40% من الطمي، و20% من الطين. وهي تربة داكنة اللون وناعمة وجافة ومفتتة يمر الهواء بحرية بين جزيئاتها وصولاً إلي الجذور. وتتميز تلك التربة بأنها جيدة الصرف وبإحتفاظها بالرطوبة، فضلا عن كونها غنية بالعناصر المغذية للنباتات، مما يجعلها مثالية للزراعة.

أترك تعليق