ورود و أزهار

ورد كاروليني

ورد كاروليني

ورد كاروليني, وردي

يطلق على ورد كاروليني عدة مسميات أخرى مثل ورد باستور أو الورد المنخفض حيث يعتبر عشبة في فصيلة الورد يرجع أصلها إلي قارة أمريكا الشمالية, حيث غالباً ما ستجدها منتشرة في جميع الولايات الأمريكية و الكندية لذلك و بسبب إنتشارها الواسع على منطقة جغرافية كبيرة المساحة من الوارد أن تجدها في مناطق كثيرة حولك في البرية و المناطق الخضرية حتى على جوانب الطرق و مسارات الطرق ذات نفسها.

الخصائص

من الورود بديعة الجمال حيث يكون لونها مائل للوردي متدرج للأبيض كلما إتجهنا ناحية البراعم بينما تكون البراعم رأسية صفراء اللون و أوراقها خضراء مسننة, يصل أقصى إرتفاع لها عند الزراعة إلي 6 أقدام بينما متوسط أقل إرتفاع لها هو 3 أقدام فقط بينما و من ناحية الإتساع بشكل عرضي فقد تصل حتى 10 أقدام بينما متوسط أقل إنتشار لها عرضياً هو 5 أقدام.

الإزهار

يزهر ورد كاروليني في شهر مايو من كل عام بفصل الصيف حيث ترتفع درجة الحرارة و ضوء الشمس على حد سواء, حيث يفضل هذا النوع من الورود أن يكون معرضاً و بشكل كامل لضوء الشمس حتى ينمو بشكل طبيعي و يسد إحتياجاته منه, يتم ري هذا الورد بشكل متوسط حيث يحتاج إلي قدر من العناية و الإهتمام. يفضل زراعة ورد كاروليني على حدود و أسياج الحدائق حيث أنه يجذب مختلف أنواع الطيور و الفراشات.

المشاكل المتوقعة

من المتوقع أن يتعرض هذا الورد إلي العديد من الأمراض و أشهر الأمراض التي قد يتعرض للأصابة بها هي النقطة السوداء و الصدأ, و تعد بعض الممارسات البسيطة عامل جيد للوقاية من تلك الأمراض كخط دفاع أول عنها منها منع نمو الفطريات على التربة الزراعية عبر تطبيق الوسائل المعتادة خلال موسم النمو حيث يعد ذلك و بمثابة شيء ضروري في المناطق المناخية الرطبة و المعرضة لحدوث هطول للأمطار أثناء فصل الصيف بشكل متكرر مثل ولاية لويزيانا الأمريكية.

توجد بعض الأنواع الهجينة التي تستطيع مقاومة الأمراض المختلفة بشكل أفضل و تشمل حتى المشاكل التي تتسبب بها الحشرات المختلفة مثل الخنافس و البراغيش و قافزات الأوراق و العناكب.

الإستخدامات

يفضل إستخدام ورد كاروليني في عمل حدود للبقع الخضراء بجانب زراعته في حدائق الورود لإكسابها جمال خاص.

أترك تعليق