ورود و أزهار

زهرة اللوتس

زهرة اللوتس

زهرة اللوتس, البرية وردية اللون

كانت زهرة اللوتس نبتة مهمّة في ديانة مصر القديمة، فقد كانت تدل على الخلق و التجدّد و كانت تعتبر رمزا للشمس حيث أنّها تغلق تويجاتها و تغطس تحت الماء عند حلول الظّلام و تصعد فوق سطح الماء و تنفتح مرة أخرى عند طلوع النّهار و بزوغ الشّمس، و تقول الأسطورة أنّه كانت هناك زهرة لوتس عملاقة نبتت خارج المستنقع و من هذه الزهرة شرقت و بزغت الشّمس لأول مرة. و يتجلّى إعجاب المصريّين القدماء لهذه الزهرة في أنّهم قاموا برسمها و إدخالها في معظم أعمالهم الفنيّة و استعملوها أيضا في مجال الرياضيّات للحساب. أمّا بالنسبة للبوذيين و الهندوس، فتعتبر زهرة اللوتس شيء مقدّس و هي بقيمتها و أهميّتها مساوية لبوذا مؤسس ديانة البوذيين و هي رمز للنقاء و الجمال و الفخامة و البركة و الخصوبة و الثّراء و المعرفة و الطّمأنينة.

الخصائص

زهرة اللوتس هي نبات مائيّ معمّر و يتم أحيانا الخلط بينها و بين زنبق الماء و لكن زهرة اللوتس لها تركيبة مختلفة، فهي تكون إمّا ورديّة أو بيضاء اللون عكس زنبق الماء الذي يكون بألوان عديدة. و بالنسبة إلى جذور زهرة اللوتس، فتكون مغروسة في تربة مستنقع أو نهر و أوراقها تطفو فوق السطح. و أكّدت بعض تقارير البحوث أنّ زهرة اللوتس تستطيع التّحكم في درجة حرارتها كما يفعل الإنسان و الحيوان.

تحب أزهار اللوتس دفء الشمس و لا تحتمل الجو البارد و لهذا لا تزهر في فصل الشتاء، و تنفتح أوراق هذه الزهرة الجميلة طيبة الرائحة في النهار و تنغلق في مع الغروب. يعود أصل زهرة اللوتس لقارة آسيا و تنبت في نطاق واسع من الهند إلى الصين.

حقائق عن زهرة اللوتس

  • اللوتس زهرة مقدّسة عند البوذيّين.
  • تكون جذور اللوتس مغروسة في تربة مستنقع أو نهر و لكن الأوراق تطفو فوق سطح الماء، و نجد أنّ أزهار اللوتس ترتكز على ساق غليظة ترفعها بضع سنتمترات فوق الماء.
  • أزهار اللوتس و بذورها و أوراقها الصغيرة و ساقها كلها صالحة للأكل، ففي آسيا مثلا تستعمل أوراق الزهور لتزيين بعض الأطباق و الأوراق تستعمل كلفافة يوضع فيها الطعام.
  • أجزاء عديدة من اللوتس المقدّسة استعملت في التقاليد الآسيوية كأعشاب طبية.
  • ثمار اللوتس تأتي في قرون مخروطيّة الشكل و تحتوي على بذور متواجدة في فتحات القرون و عندما تبلغ هذه البذور تتحرر داخل القرون، فتنحني هذه الأخيرة نحو الماء ملقية بذورها.
  • عندما تسقط أزهار اللوتس، فإنها تستبدل بقرون منبسطة في القمة مقسّمة إلى حجيرات و تحتوي على بذور تشبه خلية النّحل، و يقوم سكان شمال شرق الهند بمضغ هذه البذور و تمثل بالنسبة لهم سعادة عارمة.
  • ساق اللوتس الغليظة تؤكل تقريبا في كل مكان في الهند و تستعمل أيضا على شكل مخلّل.
  • النيليمبو الأصفر هو اللوتس الأمريكي باهت اللون ذو الأزهار الصغيرة.
  • لدى اللوتس الهندي أو الصيني و النيليمبو أزهار ورديّة، مع وجود أزهار بألوان أخرى كالأبيض و الزهري.

طريقة زراعة اللوتس

  • ضع البذور داخل في كوب يحتوي على ماء دافئ خال من الكلور.
  • يجب أن ترمي البذور التي تطفو فوق الماء لأنها من الممكن أن لا تكون خصبة و ستغطي سطح الماء، و عليك أن تغير الماء كل يوم إلى أن يبرز البرعم.
  • عندما تلاحظ أنّ جذور اللوتس برزت، ضعها في أصيص بقياس 4 إنش مملوء بتربة طينيّة من النوع الجيّد، مع العلم أنّه يجب أن تكون كل بذرة في أصيص، و قم بتغطية الجذور بالتربة و الحصى بلطف.
  • غطي البذرة بما لا يقل عن 2 إنش من الماء الدافئ.
  • وفّر لنبتة اللوتس الضوء قدر المستطاع حتى يبقى الماء دافئا حوالي 60 فهرنهايت.
  • و بعد ذلك، قم بغرس اللوتس في أوعية كبيرة من دون ثقوب لصرف المياه.
  • و أخيرا، عليك أن تنتظر لأنّ زهور اللوتس التي تنبت من البذور لا تتفتّح إلاّ بعد عام.

الإعتناء بنبتة اللوتس

  • يجب أن تقوم بتسميد نبتة اللوتس بشكل ضئيل خلال العام الأول.
  • تسميد اللوتس بكثرة يؤدي إلى حرق أوراقها.
  • تستطيع أن تغذّي نبات اللوتس كل 3 إلى 4 أسابيع خلال موسم النمو.
  • يجب أن تنتبه عند إدخال السماد لأنّه من الممكن أن تتلف النبتة.
  • بعد وضعها في بركة و في أواخر الخريف، يجب أن تقوم بقطع الأوراق المصفرّة و تضع النبتة في أغمق نقطة عندك في البركة.
  • أو تستطيع أن تقوم بإزالة الدرنات بعد موت النبتة في الخريف.
  • أحفظ الدّرنات في مكان بارد و خال من الصقيع حتى أواخر الربيع.
  • و لمنع الدّرنات من التّعفن، قم بحفظها مع الاسفنغون و هو نوع من الطحالب.

أترك تعليق