ورود و أزهار

ورد النيل

ورد النيل

ورد النيل منتشر على سطح الماء

يعتبر ورد النيل من النباتات المعمرة المائية يرجع أصلها الي المناطق الواقعة على خط الأستواء بقارة أمريكا الجنوبية بجانب المناطق أسفل هذا الخط جغرافياً بإستثناء إحدى أنواع ورد النيل التي يرجع أصلها الي قارة أفريقيا. ساق تلك الوردة قد يحمل حتى 30 وردة عليه غالبأ ما تتدرج ألوانها من اللون البنفسجي إلي اللون الوردي و تتكون من ستة بتلات.

عندما لا تكون في طور الإزهار قد يتم إدراك تصنيف النبتة بشكل خاطيء مع إحدى أنواع الورود التي تسمى “إسفنج ليمنوبيوم”. يعرف نبات ورد النيل بقدرته الهائلة على التكاثر و بأعداد كبيرة بزمن قياسي حيث غالباً ما يزيد عدده إلي الضعف بمرور فترة تقدر بالأسبوعين فقط.

التكاثر

يتم تكاثر ورد النيل بالطبيعة من خلال إحدى فصائل النحل و هي النحل ذو اللسان الطويل حيث يستطيع التكاثر أيضاً بالطريقتين جنسياً ولا جنسياً. إنتشار ذلك الورد بهذا الشكل السريع يرجع أسبابه إلي قدرته على نسخ نفسه او تكاثره لا جنسياً. جدير بالذكر أنه ينقسم ورد النيل إلي ثلاثه أنواع منها الطويل و المتوسط و القصير حيث يقتصر تواجد القصير على الإقليم الذي تم إكتشافه به.

النمو

يحدد الإقليم المناخي الذي يستطيع ورد النيل أن ينمو به بالصحراء الإستوائية متدرجه الي الصحراء شبه الأستوائية او المعتدله إلي الغابات المطيرة, حيث يستطيع الورد تحمل درجات حراره بحد أدنى 12 سيليزية و هي أقل حد يستطيع النمو بها أما بحد أقصى يصل الي 33 – 35 سيليزية و إذا زاد عن ذلك تأثرت قدرة نبات ورد النيل على النمو. و قد حدد العلماء طبقاً لدراسات درجه النمو المثالية له و هي ما بين 25 إلي 30 سيليزية بجانب ذلك تم تقدير درجة الحموضه بأن تتراوح ما بين 5.0 إلي 7.5 جدير بالذكر أن ذلك النبات لا يستطيع الصمود أمام درجات أعلى من 35 سيليزية حيث يتم القضاء عليه بتلك الحالة بجانب أن البرودة و الصقيع يقضي عليه أيضاً و الماء المالح.

يشيع القضاء على ورد النيل من خلال تسيير قوارب تلقي كميات من الملح أو المياه المالحه بالأنهار أو من خلال تقطيعه و إزالته بالأساليب اليدوية و هي بالتأكيد تأخذ مجهوداً أكبر ووقت أكثر نسبياً مقارنه مع أستخدام طريقة زيادة الملوحة.

أثار ورد النيل على البيئة

بسبب إنتشار ورد النيل الكبير و السريع أدى ذلك إلي حدوث أضرار بيولوجية على النظام البيئي و الأيكولوجي معاً حيث أنه يستخلص كميات كبيرة من الماء العذب بالمنطقة التي ينمو بها تقدر بحوالي أربعة لترات يومياً بالمتوسط و التي يمكن إستخدامها بالعديد من المجالات الأخرى لك أن تتخيل مدى تأثير إنخفاض منسوب المياه ولو بشكل طفيف على كمية المياة المطلوبة للأستخدامات الأنسانية خاصة بالأجيال القادمة و عندما تستفحل مشكله إستنزاف الموارد المائية مستقبلاً. بجانب ذلك ينتج من إنتشاره إعاقه الملاحه بالأنهار و مجاري المياة العذبة حيث يؤثر على مرور القوارب بتلك المناطق و قد يصل الأمر في بعض الأحيان إلي إعاقه ملاحة القوارب الصغيرة بشكل كامل, ربما لا ندرك بشكل شخصي مدى التأثير الكارثي الناتج من ذلك الأمر لكنه يتجلى بوضوح أمام العاملين بمجال القوارب و الصيد.

بجانب إستخلاص ورد النيل للماء العذب فأنه أيضاً يستخلص كميات هائلة من الأكسجين المتوافر بالمياة حيث ينتج من ذلك حدوث إضطراب أيكولوجي في دورات الحياة المائية على سائر أنواع الحياة بالمنطقة شامله الأعشاب و الأسماك, يتجلى التأثير بشكل خاص على الأسماك حيث يؤدي إنخفاض نسبة الأكسجين بالمياة إلي إنخفاض نصيب الأسماك منها و قد يصل الأمر إلي عدم حصولها على الكمية الكافية منه مما ينتج إلي نفوقها. تعتبر الأسماك على قدر كبير من الأهمية إقتصادياً و غذائياً قد تصل إلي حد الثروة بالنسبة لبعض الدول في العديد من الأحيان و مصدر الرزق الوحيد لبعض الأشخاص, لك أن تتخيل مدى تأثير نفوق تلك الأسماك على الأسواق و العاملين بهذا المجال.

من المحتمل قيام بعض الأشخاص بتسويق و عرض الأسماك النافقة للبيع لذلك ننصح دائماً بتجنب الشراء في وقت حدوث أزمات مماثله يمكنك معرفتها ببساطه من خلال متابعه وسائل الأخبار المحلية بمنطقتك. في حاله إنتشار ورد النيل بالمجرى المائي القريب منك و أدى ذلك إلي حدوث كارثة على الأسماك يجب عليك تنبيه السلطات المختصة على الفور لإتخاذ الإجرائات اللازمة.

يعتبر ورد النيل الملاذ الأمن للعديد من أشكال الحياة المائية شامله بعض الأنواع الضارة منها مثل قواقع البلهارسيا المعروف مدى أضرارها على الأنسان لنشرها مرض البلهارسيا المعروف لذلك ننصحك بتجنب السير على الأقدام بالمناطق التي ينمو بها ذلك الورد للوقاية من حدوث عدوى في حاله الأصابه توجه على الفور إلي أقرب وحده صحية لك ليقوموا بإتخاذ اللازم من الإجرائات الطبية. يعتبر أيضاً ملاذاً لأنواع من الزواحف و الثعابين المائية.

قامت العديد من المنظمات على مستوى العالم بعمل أبحاث على إستخدامات و فوائد ورد النيل و قد توصلوا إلي نتيجة نهائية أن تلك الفوائد لا توازي على الإطلاق الأضرار الناتجه منه لذلك ينصح بالتخلص منه فور نموه و هو الحل الأمثل للمحافظة على البيئة.

نذكر لكم إستخدامات و فوائد ورد النيل حيث يستخدم في صناعه الأخشاب حيث يقوم المتخصصين بهذا المجال بتجميعه من المياة بالوسائل المختلفة و نقله لإستخدامه بالورش و المناطق الصناعية و القيام بشيء كهذا يعرضهم إلي مخاطر و أضرار قد تودي بصحتهم و حياتهم فعلياً, بجانب ذلك يستخدم أيضاً في صناعه أنواع معينه من الأعلاف الحيوانية و التي تعرف بإنخفاض سعرها و جودتها على حد سواء.

أترك تعليق