نباتات و أعشاب

إكليل الجبل “الروزماري”

إكليل الجبل "الروزماري"

صورة إكليل الجبل “الروزماري”

يُصنف إكليل الجبل “الروزماري” من ضمن الأعشاب و يُستخرج من أوراقه الزيت الذي يستعمل في مجال الطب حيث يُداوى به مشاكل الهضم بما فيه الحرقة التي تصيب المعدة و الكبد و مشاكل الحويصلة الصفراوية و فقدان الشهية. و يُستعمل أيضا طبيا في علاج التهاب المفاصل و السعال و آلام الرأس و ضغط الدم المرتفع و يساعد في تقليل الإصابة بفقدان الذاكرة نتيجة التقدم في السن، و بعض النساء يستخدمن إكليل الجبل لزيادة تدفق الحيض و تنزيل الجنين. لدى إكليل الجبل أو المتعارف عليه أيضاً الروزماري العديد من الأسماء بالانجليزية و الفرنسية و منها: Compass Plant, Compass Weed, Encensier, Herbe Aux Couronnes, Old Man, Rusmary و الإسم العلمي هو Rosmarinus officinalis.

يُستخدم إكليل الجبل بشكل موضعي (فوق البشرة) لمعالجة و تجنب الصلع و آلام الأسنان و مرض يصيب الجلد يُسمى إكزيما و آلام العضلات و عرق النّسا و الألم العصبي الوربي و يقوم بتحفيز الدورة الدموية، و يفيد أيضا في التئام الجروح و المعالجة بالاستحمام و يُستعمل كمبيد للحشرات.

و بالنسبة للطعام، يُستخدم إكليل الجبل كبهار و تُضاف أوراقه و زيته للأكلات و الزيت خاصة في المشروبات. أما في مجال التصنيع، يُستعمل كعنصر معطّر في الصابون و قوارير العطور.

الاستعمالات

  • من استعمالات إكليل الجبل المفيدة و الجيدة هي المساعدة على التقليل من تساقط الشعر إذا تم مزجه مع الزعتر و الخزامى و خشب الأرز. و من الاستعمالات التي تُعدّ سلبية هي الإجهاض حيث يقوم النساء بمضغه كما هو.
  • هناك أدلة علمية تنصح باستعمال إكليل الجبل كمعالج لفقدان الذاكرة بسبب الكبر في السن حيث يُؤخذ 750 مغ من مسحوق أوراق إكليل الجبل و يوضع في عصير الطماطم، و لكن أخذ جرعات كبيرة منه (150-6000 مغ) يُضر بالذاكرة و يجعلها أسوأ مما كانت عليه، و تشير الأدلة أيضا أنّ إكليل الجبل يُستخدم كمعالج لجودة الذاكرة عن طريق رائحته المميزة.
  • أخذ التوتر أيضا حصة علاجية من هذا النبات المميز حيث تؤكد بعض الأدلة على أنّ استعماله مع زيت الخزامى يؤدي إلى تخفيض سرعة النبض و ليس ضغط الدم، و لكن هناك دراسات أخرى تقول أنّ وضع زيت إكليل الجبل على المعصم يزيد من الإحساس بالقلق و الضغط خلال إجراء الإختبار.
  • و بالنسبة لالتهاب المفاصل، يُقال أنّ استعمال أي منتج يحتوي عليه و حشيشة الدينار و حمض oleanolic يخفف كثيرا من الآلام المصاحبة لالتهاب المفاصل.

و هناك أيضا بعض الاستعمالات الطبية الأخرى لعلاج أمراض متنوعة كآلام الرأس و الأسنان و أمراض المعدة و السعال و مرض الإكزيما و ضغط الدم المرتفع و غيرها…

الأعراض الجانبية

يكون استعمال إكليل الجبل آمنا إذا وُضع في الأكل عادة و من المحتمل أن يكون غير ضار لمعظم الناس إذا استهلك عن طريق الفم أو وُضع على البشرة أو استنشق كعلاج عن طريق الرائحة، و لكن زيت إكليل الجبل الغير مخفف ليس آمنا لأخذه عن طريق الفم و استهلاك كميات كبيرة من هذه النبتة يؤدي إلى التقيؤ و حدوث نزيف في الرحم و تهيج الكلية و الزيادة من الحساسية للشمس و احمرار البشرة و ردود أفعال تحسسية.

تحذيرات و تدابير وقائية

المرأة الحامل و المُرضع: من الممكن أن يكون استعمال إكليل الجبل غير آمن لأنّه يحفز الحيض و يؤثر على الرحم مما يؤدي إلى الإجهاض. إن كنت حاملا، عليك بتجنب استهلاكه بكميات كبيرة و خاصة في الطعام. و إذا كنت مُرضعا، يُرجى استشارة الطبيب و استعماله لحالات علاجية و طبية فقط.

حساسية ضد الأسبيرين: يحتوي إكليل الجبل على مادة كيميائية تشبه الأسبيرين، و هذه المادة اسمها ساليسيلات، لذا فمن الممكن أن يضر الأشخاص الذين يعانون من حساسية ضد الأسبيرين.

النزيف: يعمل على زيادة خطر الإصابة بنزيف لذا يُنصح استعماله بحذر شديد.

النوبة: يُستحسن عدم استعمال إكليل الجبل إطلاقا في هذه الحالة.

المداواة

الجرعات التالية دُرست و وُضعت بعد إجراء بحث علمي: (للوضع على البشرة)

لمداواة الصلع (الثعلبة البقعية): نقوم بمزج الزيوت الأساسية و الضرورية التي تتضمن على 3 قطرات أو 114 مغ من إكليل الجبل و قطرتين أو 88 مغ من الزعتر و 3 قطرات أو 108 مغ من الخزامى و قطرتين أو 94 مغ من زيت الأرز 3 مل من زيت الجوجوبا و مع 20 مل من زيت بذور العنب، و يوضع الخليط كل ليلة على فروة الرأس لمدة دقيقتين مع فوطة دافئة مُحاطة حول الرأس للتحفيز على امتصاص الزيوت.

أترك تعليق